الرئيسية / اخبار عربية / إتجار بالبشر في ظل كورونا

إتجار بالبشر في ظل كورونا

في ظل مواجه العالم لفيروس الكورونا المستجد كوفيد 19 أعلنت السلطات الكويتيه أمس الخميس الموافق التاسع من شهر إبريل لعام 2020 الميلادي أنه قد استغل بعض الأشخاص انشغال الأمن وقيادات الدولة في مواجهة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 وقاموا بإنشاء شركة لتجارة الأعضاء البشرية، والتي يمتلكها مواطن كويتي من الذين ينتسبون إلى وزارة الداخلية الكويتية ، وقد تمكن الأمن الكويتي من ضبط هذه الشركة ، وقد جاء ذلك في بيان للداخلية الكويتية ، وقد قالت في البيان أنه في ظل الجهود التي تبذلها وزارة الداخلية الكويتية لمحاربة ظاهرة الإتجار في الأعضاء البشرية والتصدي لتجارة الأعضاء، فقد وردت بعض المعلومات المؤكدة إلى قطاع الأمن الجنائي تفيد بوجود تجمع لعدد من الأشخاص المقيمين في منطقه الفروانية وهما من جنسية عربية ، وقد أكدت المعلومات الأولية أن العمال يحملون إقامات على أحد الشركات المسجل نشاطها أنها شركه أمن وحراسات خاصة وأنها تتخذ من شارع تونس المتواجد بمنطقة حوالي مقرا لها، وقد تم تشكيل فريق بحث من رجال المباحث وقد اكتشفوا أن العمال المتجمهرين على كفالة تلك الشركة التي يمتلكها مواطن منتسب إلى وزارة الداخلية وخمسة أشخاص آخرين مقيمين من نفس موطن العمال وقد تابع البيان إشارات تحريات البحث والتدقيق على الشركة حيث وجدوا أن الشركة هي شركة ربحية تعمل على جلب العمالة من الخارج وتتحصل منهم على مبالغ مالية تحت طائلة قضايا الإتجار بالبشر وشبهة التزوير وقد تم اتخاذ الإجراءات الفورية بإدراج أصحاب الشركة في قائمة الممنوعين من الفالات وممنوعة من التأشيرات واتخذت وزارة الداخلية الكويتية قرارا بوقف الموظف التابع لها وإحالته إلى النيابة العامة.

عن ‪hayam hayam

شاهد أيضاً

آخر مستجدات أوبك

وفي المملكة العربية السعودية حيث أنه قد أجرى اليوم الاثنين الموافق الثالث عشر من شهر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *