الرئيسية / اخبار عالمية / إخفاء الإصابة بكورونا جريمة تصل عقوبتها الإعدام

إخفاء الإصابة بكورونا جريمة تصل عقوبتها الإعدام

أعلنت المحكمة في الصين اليوم السبت الموافق الخامس عشر من شهر فبراير لعام ألفين وعشرين من الميلاد عن أصدار قرارها الذي يقضي بأن أي شخص يتعم إخفء إعراض إصابته بمرض كوفيد 19 أو فيروس كورونا المستجد أو يقوم بإدلاء بيانات ليست صائبة بشأن هذا المرض يعتبر مجرما وسوف يعاقب قانونيا حيث تصل عقوبتها الإعدام ، حيث يصل إخفاء خبر أو تاريخ سفر المواطن الخاص به إلى حد الجريمة، وفي حالة ما إذا تسبب شخصا ما في نشر الفيروس بأي طريقة فهنا يتعرض لعقوبة تعريض أمن وسلامة الجميع للأخطار بحسب ما ذكرته الصحيفة الصينية بكين ديلي وتوجه له على الفور جريمة تصل عقوبتها فيما بين السجن مدى الحياة أو لمدة عشرة أعوام ومن الممكن أن تصل الإعدام، كم أصدرت اليوم مفوضية الصحة الصينية الوطنية قرارا يحذر ويمنع سفر الأشخاص الذين يعانون مة الأمراض مثل: الحمى أو السعال أو ضيق التنفس جوا أو برا، وعلى الجميع في الصين الالتزام بهذه القوانين والإجراءات الصارمة.

عن ‪hayam hayam

شاهد أيضاً

الولايات المتحدة الأمريكية تقطع الطريق على روسيا

تقوم الولايات المتحدة الأمريكية منث الثالث من شهر فبراي الماضي بإنشاء قواعد جديدة عسكرية تابعة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *